البحث فى الموقع  

أضف الموقع إلى مفضلتك
أضف الصفحة الحالية إلى مفضلتك
إجعلنا صفحة البداية
الأكثر زيارة
مواقع صديقة

ترتيب وإحصائيات المواقع في رتب

qebla-top.jpg

بسم الله الرحمن الرحيم
والحمد لله و الصلاة والسلام على اشرف الأنبياء وخاتم المرسلين سيدنا محمد عليه أفضل الصلاة والتسليم أما بعد..

موقع قبلة. كوم هو موقع قام بإنشائه والإشراف عليه مجموعة من الشباب والشابات الذين يتبعون السنة والجماعة و ينتهجون نهج السلف الصالح في فهم الإسلام وتطبيقه بإذن الله.
          
ونحن لا نتبع أى حركة ساسية أو حزبية أو دولة بعينها بل فكرة الموقع قائمة على الدعوة لدين الله بكل الطرق الممكنة وبشكل مبسط لإيصال المعلومات الدينية إلى القارئ والمتصفح

المزيد عن الموقع
 

 إخترنا لك:
الشيخ محمد محمود الطبلاوي
ولادته :   ولد القارىء الشيخ محمد محمود الطبلاوي نائب نقيب القراء وقارىء مسجد الجامع الأزهر الشريف , يوم 14/11/1934م في قرية ميت عقبة مركز (( إمبابة )) الجيزة أيام كانت ميت عقبة قرية صغيرة قريبة جداً من ضفاف نيل مصر الخالد. كان أهم ما يميز ميت عقبة آنذاك .. إنتشار الكتاتيب والإهتمام بتحفيظ القرآن الكريم بصورة لم نعهدها الآن .

إقرأ المزيد
 
أسباب نزول سورة الكهف
سورة الكهف

بسم الله الرحمن الرحيم

قوله تعالى: ( وَاصْبِرْ نَفْسَكَ ) الآية 28.

حـدثنا القاضي أبو بكـر أحمد بن الحسن الحيري إملاء في "دار السنة" يوم الجمعة بعد الصلاة في شهور سنة عشر وأربعمائـة قال: أخبرنا أبو الحسن بن عيسى بن عبدويه الحيري قال: حـدثنا محمد بن إبراهيم البوشنجي قال: حـدثنا الوليد بن عبد الملك بن مسرح الحراني قال: حدثنا سليمان بن عطاء الحراني، عن مسلمة بن عبد الله الجهني، عن عمه ابن مشجعة بن ربعي الجهني، عن سلمان الفارسي، قال: جاء المؤلَّفة قلوبهم إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم عيينة بن حصن والأقرع بن حابس وذووهم، فقالوا: يا رسول الله إنك لو جلست في صدر المجلس ونحيت عنا هؤلاء وأرواح جبابهم -يعنون سلمان وأبا ذرّ وفقراء المسلمين، وكانت عليهم جُباب الصوف لم يكن عليهم غيرها- جلسنا إليك وحادثناك وأخذنا عنك، فأنـزل الله تعالى: ( وَاتْلُ مَا أُوحِيَ إِلَيْكَ مِنْ كِتَابِ رَبِّكَ لا مُبَدِّلَ لِكَلِمَاتِهِ وَلَنْ تَجِدَ مِنْ دُونِهِ مُلْتَحَدًا وَاصْبِرْ نَفْسَكَ مَعَ الَّذِينَ يَدْعُونَ رَبَّهُمْ بِالْغَدَاةِ وَالْعَشِيِّ يُرِيدُونَ وَجْهَهُ ) حتى بلغ ( إِنَّا أَعْتَدْنَا لِلظَّالِمِينَ نَارًا ) يتهددهم بالنار، فقام النبيّ صلى الله عليه وسلم يلتمسهم حتى إذا أصابهم في مؤخر المسجد يذكرون الله تعالى قال: "الحمد لله الذي لم يمتني حتى أمرني أن أصبر نفسي مع رجال من أمتي، معكم المحيا ومعكم الممات".
إقرأ المزيد
 

أركان الموقع
الصفحة الرئيسية
المنتديات
القرآن الكريم
أصوات من السماء
شخصيات نسائية
أسباب نزول القرآن
الإعجاز العلمى فى القرآن
مواضيع خاصة بالصلاة
الأربعين النووية
مواقع مفيدة
عن الموقع
الإتصال بنا
تصويت
هل تزور الموقع بإستمرار ؟
 
الجديد فى الموقع